مقالات

احزاب سياسية ام جمعيات اهلية

بقلم : خالد قوشتي

الحزب  هو تنظيم سياسي هدفه الوصول للسلطه التنفذية والحكم عن طريق اليات الديمقراطية . وكل حزب له ايدلوجيته التي ينطلق منها لطرح رؤيتة وبرنامجه للناس فهذا حزب ليبرالي وهذا يساري وهذا يميني وهكذا  واليات الديمقراطية تضمن من خلال الدستور والقانون حرية انشاء الاحزاب بالاخطار . في الواقع ليس لدينا احزاب بالمفهوم الصحيح  بل لدينا كيانات تهدف لتحسين الوضع السياسي القاىم ولا يوجد حزب له رؤية يطرحها للناس ولا هدفه الوصول للحكم .

بل اختلط الامر بين الحزب السياسي والجمعيات الاهلية بانواعها نجد الحزب ذراع للحكومه وليس مناهض لها . نجد الحزب يوزع بطاطين وسكر وزيت وبطاطس ولا نرى لهم ندوات سياسية ولا مطالبات للحكومه بامر يطلبه الناس . فمن كوسة الحزب الوطني لسكر وزيت الاخوان الى بطاطس وطن لا تحزن يا قلبي ضاع الوطن سياسيا فلا حياة سياسية ترتجي في المنظور القريب. على الشعب المصري التريث مليا فيما يعرض عليه من مسميات احزاب ويرى افعالها على ارض الواقع .

الجمعيات الاعليه تحولت الى وجاهه شخصية وشللية ومنح القاب مقابل المال ومنح اوسمة وانواط . وضاع المحتاجين بين الضعف السياسي والوجاهه والشللية . يارب قيد لمصر من ابنائها من يعي طبيعة المرحلة ومتطلباتها سياسيا واقتصاديا واجتماعيا . اما المنافقين لكل سلطان وراقصي الزفة فعليك بهم يا الله فنحن طفح  الكيل و وزاد الطين بله من احزاب ودكاكين السياسة التي لا تعرف عن السياسة الا منافقة ذوي السلطة والجاه والنفوذ .

الوسوم
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *