أهم الأخبارحوادث

النائِب العام يُحيل رئيس قِطار ٩٣٤ للمُحاكمة الجنائية العاجلة بعد توجيـه تُهمتَى جَرح أفضّى إلى الموت و الجَرح العمـدى

كتبَ : طارق صقـر

أمـرَ المُستشار حمـادة الصـاوِى النائب العام بـ إحالة رئيس القِطار رقم ٩٣٤ الإسـكندرية – الأقصـر إلى المُحاكمة الجنـائية العاجلة بعد توجيـه نيـابة طنطا تُهمتَى جَـرح أفضى إلى الموت و الجَـرح العَمـدِى لـ محمد حمام رئيس القِطار المذكور و الذى شـهِدَ مصـرع شخص منـذُ أيام جـرّاء سـقوطه أسـفل عجلات القِطار أثنـاء سِـيرُه بـ محطة دِفـرة بـ مدينة طنطا بـ الغربية و إصـابة شخص آخـر من البـاعة المُتجوّلين لـ السبب ذاتُـه بـ سبب عدم إمتلاكِهما تـذكرة السـفر ،، و أفادَ البيـان الصـادِر عن مكتب معالي النـائب العام أنَ التحقيقات مع رئيس القِطار أثبتت تـوافُر النيّـة لديـهِ لـ إيـذاء المجني عليهُما بعدما أخلَّ بـ واجبُـه و لم يقُم بـ التحفُّظ على المجني عليهُما و تسـليمهما إلى شـرطة السكة الحديـد عِنـدَ أقرب محطة لـ القِطار بـ سبب الإمتناع عن دفع قيمة التـذكرة ،، و قامَ بـ فتح باب القِطار أثنـاء سِـيرُه مُخالفًـا بـ ذلك التعليمات المُقـررة ،، ثُمَّ خيّـرَ المجني عليهُما ما بينَ الدفع أو النـزول من القِطار أثنـاء سِـيرُه و هو الأمـر الذى سـيؤدى إلى إحداث جـروح بِهُما و هوَ يعلم ذلك ،، مِما دعا المجني عليهُما من القفـز من القِطار فـ أُصيبَ الأول بـ سحجات بعدما قفـزَ من القِطار أثنـاء سِـيرُه بـ سُـرعة ٢٥ كم / سـاعة ،، و سـقطَ الثاني أسـفل عجلات القِطار بعدما أنزلقت قدمُه أثنـاء القفـز حال وصول سُـرعة القِطار إلى ٣٠ كم / سـاعة على بُعد ٨٦ متـر من سـقوط المُصاب .. و قد تم تحديـد هذهِ الأرقام بعدما إنتهت اللجنة المُتخصصة من مُعاينة مكان حدوث الواقعة و فحص جهاز التحكُّم الآلي بـ القِطار << A.T.C >>.

أحمد سـمير أحمد الذى كانَ بـ رِفقة المُتوفي محمد عيـد وقت وقوع الحادث
وزيـر النقل مع أحد أقارب المُتوفي في الحادِث
محمد عيـد عبـد الحميـد ضحية الحادِث
الوسوم
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *