الأخبارحوادث

طريق الشـيطان يقـود تاجـر فاكهة لـ القتل و إلقاء جُثته في مقلب قِمامة بـ شـارع أحمد عُرابي بـ شـبرا الخيمة

كتبَ : طارق صقـر

قادَت خُطوات الشـيطان تاجـر فاكهة – ٥٦ عام لـ القتل على يـد سـيدة و زوجها بعدما إسـتدرجته إلى منـزلها بـ داعي مُمارسة الرذيلة مِثلما حدثَ قبلَ ذلك بينهُما بـ عِلم زوجها !!! حيثُ تعرّفت المتهمة على التاجـر في وقت سـابق أثنـاء عملها بـ أحد الملاهي الليلية بـ شـارع الهـرم الذى كانَ يتـردد عليه ،، و نظـرًا لـ مرورهِما بـ أزمة مالية .. إتفقَ الزوج الـ ؟؟؟ مع زوجته على إسـتدراج المجني عليه لـ سـرقته بـ داعي مُمارسة الرذيلة.

بدأت الواقعة عنـدما تلقّى مأمـور قسم أول شـبرا الخيمة بلاغ من الأهالي يُفيـد بـ العثـور على جُثة لـ شخص في العِقد الخامس من العُمـر مُلقاه بـ مقلب قِمامة بـ شـارع أحمد عُرابي أمام مسجد الشـهيد عبـد المنعم رياض بـ دائِـرة القِسم ،، فـ إنتقلت قـوة من القِسم و رئيس فرع البحث الجنائي بـ شـبرا الخيمة إلى مكان العثـور على الجُثة ،، و تبيّن أنها لـ تاجـر فاكهة – ٥٦ عام – مُقيم بـ حى الهـرم ،، و تمَ إسـتدعاء أهليتُه لـ التعرُّف عليه ،، و بإتبـاع الإجراءات اللازمة و عمل التحريات تم تحديـد هويّة مُرتكبي الواقعة و هُما مُضيفة بـ أحد الملاهي الليلية – ٢٤ عام و زوجها – ٣٠ عام عاطِل ،، بـ تقنين الإجراءات تم ضبط المُتهمان .. و أثنـاء التحقيق مع الزوج أقـرَّ بـ قتل المجني عليه بعدما حاولَ الهرب عقِب وصولُه إلى الشـقة محل سـكنهُما بعدما إسـتدرجته الزوجة بـ داعي مُمارسة الرذيلة ،، لافتًـا إلى عِلمُه مُسـبقًا بـ أن زوجته تعرّفت على المجني عليه منـذُ فتـرة خلال عملها بـ الملهَى الليلي و أقامت معه علاقة جنسية بـ مُقابل مادى ،، و نظـرًا لـ مرورهُما بـ أزمة مالية مؤخـرًا فـ طرأ في ذِهنهُما إسـتدراج التاجـر إلى مسكنهُما ثُمَّ الإسـتيلاء على مُتعلقاته ،، فـ قامت الزوجة بـ الإتصال هاتفيًـا بـ التاجـر و دعتهُ لـ الحضـور إلى محل سـكنها بـ منطقة أحمد عُرابي بـ القليوبية لـ مُمارسة الرذيلة معها مُقابل ٣٠٠٠ جنيه ،، و عقِب حضـورُه تركتهُ بـ حِجة شراء بعض المُستلزمات من الخارج ،، و أثنـاء ذلك خرجَ هوَ “الزوج المتهم” من إحدى الغُرف و هددهُ بـ سـكين حتى يسـتولَى على أموالُه و هاتفه المحمول ،، و أثنـاء مُحاولة التاجـر الهروب أجهـزَ عليه بـ السـكين ” تمَ التحفّظ عليه ” و أصابهُ إصـابة أودت بـ حيـاته في الحال ،، ثُمَّ إسـتولى على حافظة نقـودُه و هاتفه المحمول و وضعهُ في جـوال قبلَ ان يُلقيه بـ مقلب القِمامة الموجود بـ الجزيـرة الوُسطَى بـ شـارع أحمد عُرابي ،، و أيدت الزوجة في التحقيق ما قالهُ الزوج و حُـررَ المحضر رقم ٨٢١١ إدارى قِسم شـرطة أول شـبرا الخيمة و تم عرض المُتهمان على النيـابة التي قررت حبسُـهما ٤ أيام على ذمة التحقيق و جددها قاضي المُعارضات بـ محكمة شـبرا الخيمة لـ ١٥ يـوم.

 

الوسوم
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *