دراما

هندعلي تتحول لراقصة  في ” يوميات لاراوعبوموي “

كتب : وليد محمد

” لارا ” السكندرية  تتحول من فتاة رقيقة إلي راقصة في ملهي ليلي و ” عبوموي ” زوجها الصعيدي  يتحول إلي  الصبي ميمي  في الحلقة السابعة عشر  ” صبي راقصة داخل الحلقات  الاجتماعية الكوميدية ” يوميات لارا و عبوموي ” في طرح جديد لمواجهة المتزوجين حديثا لمشاكلهم الاجتماعية التي تتسبب في تصدع علاقتهم الزوجية وتعصف بها في خطر التفكك الأسري . يذكر أن بطلي حلقات ” يوميات لاراوعبوموي ”  الكوميدية قد إستطاعا لفت الانظار  اليهما وسط زخم الأعمال الفنية المقدمة خلال شهر رمضان  وعلق العديد من نجوم الساحة الفنية والصحفية والإعلامية عبر صفحات تواصلهم الإجتماعية  علي  ما يقدمه   ” ناصرعبدالحفيظ ، وهندعلي  ” من أفكار وصفوها بالخطوة الجريئة التي  تحسب  لهما  في طريق تواجدهما  علي الساحه الفنية برشاقة وبخفة ظل وتلقائية وأكدت معظم  ردود الأفعال المتابعة  العمل بأنه ينتمي إلي كوميديا السهل الممتنع وتبنت العديد من الأقلام الصحفية والنقدية العمل لأسباب عديده من بينها كون التجربة جديده علي الساحه والفكرة المقدمه خارج الصندوق ولانها انتاج ذاتي وتتطرق إلي قضية ارتفاع نسب الطلاق بين المتزوجين حديثا والتي تحدث  عنها  السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي  وأشار إلي ضرورة مواجهة  خطرها علي الأسره المصرية ، ويعد العمل رغم فقره الإنتاجي من أكثر الأعمال ثراء في تنوع وتناول الأفكار المقدمة و ابرز واهم الاعمال التي تناقش قضية خلافات المتزوجين حديثا في قالب كوميدي إجتماعي من خلال علاقة حب تطورت الي الزواج وجمعت بين ” لارا  ”  الفتاة السكندرية و ” عبوموي ” الشاب الصعيدي حيث تنقلنا الحلقات بين محطات مجموعة من المشاكل الزوجية التي تفسد العلاقة المقدسه ويمكن تخطيها غير أن الحماقات التي يتم ارتكابها من الطرفين كلا في حق الاخر هي التي يتحدد علي اثرها مدي تحمل الصعوبات التي تهدد حياتهما الزوجية ومن ابرز الحلقات التي قوبلت ، العمل بطولة ناصرعبدالحفيظ ، هند علي وشارك في صناعته فريق عمل  ، مدير تصوير محمد علي ، مونتاج عبدالرحمن فيكتور ، مصمم جرافيك وتترات ايهاب سلامة ، مخرج مساعد نجوي سالم ، حمدي حنفي ، مخرج منفذ ايمان مصطفي ، موسيقي أحمد الناصر  ، فكرة وسيناريو وحوار أسماء عفيفي ،  إخراج كروان يونس.

الوسوم
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *